Navigation Menu+

تحايا العام!

Posted on سبتمبر 12, 2019 by in رُبَّمَا

تمت زيارة التدوينة: 2376 مرات

 

 

ونحن نخطو بداية أول شهر من العام الهجري وعلى أعتاب العام الجديد الميلادي أكتب لنفسي ولكم

&عليك أن تعرف حقيقة وجودك الأساسية على هذه الأرض وتعمل لها!

& عليك أن تكون أشد ذكاءً من الشيطان، وتعرف مداخله التي يتفنن بها ويدسها لك، تعامل معه كصاحب أحجية

يجاهد لكي لا تعرف حل أحجيته ويصعبها عليك، وأنت تصر وتقاتل لأجل الفوز!

تذكر أنه يدس السم في العسل، تذكر أنه يتقمص أدواراً متعددة، تذكر أنه بارع في الدخول من باب الخير

تذكر أنه يقويك ويساعدك في رغباتك الخطأ، تذكر أنه يزرع البذرة الخطأ في عقلك وينميها لتكبر وتحجب عقلك!

أقطفها قبل أن تكبر وتسيطر عليك!

& تعمق في خفايا نفسك، واكتشفها، وأصلح المعطوب فيها، وقوم ما يحتاج التقويم، وزد ما فيها من جمال!

 & تعامل مع ذاتك وروحك كشخص أخر، احترمها وقدرها وارفعها عن كل ما يشوهها ويعيبها!

& اهتم بعقلك، بقلبك، بروحك، بلسانك، بصحتك، بمظهرك

& جاهد أن تكون شخصاً حقيقياً بكل إنسانيتك، لا تغير نفسك لتكون نسخ متعددة من الآخرين كن أنت فقط!

وعدل ما يستوجب التعديل بقياسات الدين والأخلاق و الجماعة لا بقياسات الأفراد!

عش إنسانيتك وعبر عنها بكل بساطة اليوم الذي تكون فيه سعيداً قل أنا سعيد، واليوم الذي تكون فيه حزين قل أنا حزين ..إلخ

& أجمل ما ترفعه هو راية الحب والسلام والتسامح!

& درب نفسك على العيش وحيداً، وأن تسند نفسك بنفسك، ولا تربط سعادتك بالناس بل بنفسك!

إن خرجت لهم فأنت سعيد وأن بقيت مع نفسك فأنت أسعد!

& تمسك بالشخص الذي أحبك لذاتك وبكل عيوبك، ولم يحبك لأجل المكانة، أو القبيلة، أو المال أو الألقاب ..إلخ

لأن بزوال كل ذلك قد يزول حبه لك!

& اجعل بابك مفتوحاً لكي لا تجبر أحد على البقاء! تذكر من يحبك سيتمسك بك!

وإن كان في خاطره شيء يضايقه منك سيتحدث ولن يتركك لأهواء نفسه والشيطان والناس!

& تذكر أن الحياة مفطورة على الحزن والألم، والسعادة ليست أساس فيها، الأساس الرضى!

فعل زر الرضى الدائم في قلبك وعقلك، وهذا سيجعلك تنظر بشكل جيد للحياة وللأمور المحيطة بك!

& كل تجربة مؤلمة وسيئة تعرضت لها ماهي إلا دروس لتدفعك للأمام ولتبقيك قوياً! ولا تعلم ماهي الخيرة التي أخفيت فيها!

& استمتع بكل ما تملك وما يحيط بك ولوكان بسيطاً، وإن لم تستطع فمثل مع الأيام تستشعر!

& فعل زر الامتنان لأنه سينعكس على روحك!

& جدد في حياتك ولا تكن روتينياً

& احرص أن تجلس مع الشخص الذي يصنع لك الضحكة، ويبني لك الفكرة!

& ابتعد عن الجدل والمجادلين فأنت تقتل روحك ووقتك بالبقاء معهم!

والدين أعطى ثواباً لمن يترك الجدل وهو محق! فما بالك بأراء لا نستطيع إثبات صحتها!

&ابحث عن المعلومة في القراءة أو الاستماع أو المشاهدة

أو حتى لو تسأل إنساناً أن يعطيك معلومات مفيدة المهم أن تجدد عقلك

&لايهم كم كتاياً قرأت المهم كم كتاباً غيرك ؟!

تذكر أن العالم اليوم مصابون بشهوة الكلام فاتخذ شهوة الصمت سبيلاً!

 

ودمتم بخير

أضف تعليقًا :

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.