Navigation Menu+

لاستر اليوم  لا حجب لبكاء القلب !

Posted on أكتوبر 3, 2021 by in نَبْضٌ

تمت زيارة التدوينة: 419 مرات

 

 

 

وكان والديها المزلاج الذي

يحرس باب عينيها

لكي لا تفيض الدموع

ومذ رحلوا انهد المزلاج ببابه

وعند أي موقف يُبكي قلبها

تنهمر دموعها

لاستر اليوم لا حجب لبكاء القلب !

 

 

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.