Navigation Menu+

سرنوشت (القدر) – همايون شجريان

Posted on يناير 21, 2022 by in أَدَبٌ وَمُوسِيقَى وَأُغْنِيَاتٌ

تمت زيارة التدوينة: 612 مرات

 

 

 

 

 

 

 

 

 

هذا القدر يجب أن يكتب من جديد

عسى أن يكتب ولو قليلاً بشكل أفضل هذه المرة

وليكتب الحب مغموراً بالإيمان

ولتكتب كذلك من الأحزان قصة أخرى

من أين جاء هذا الإيمان بما يقال

من إن القدر لا يمكن تغييره إلا منذ البداية

لنزرع الورد في قلوبنا ولنقطف هذا الورد من وحل قلوبنا

في الشتاء،  في الربيع،  وتحت المطر

لنزرع الورد سواء رغبنا بذلك أم لم نرغب

فنحن بستانيو زماننا

إذا علمت سر هذه اللعبة يوماً ما

فسوف تستطيع حل هذا اللغز

فإن لحظات الحياة مثل موج البحر

هي جميلة على الرغم من برودتها وصعوبتها

وإن مرت بك أمواج هذا البحر

فإن هذا مصيرك وما مكتوب لك

ارتق إلى قمة اليقين

وافتح جناحيك على وسعهما

مثلما يرقص حافظ ويرتل غزلياته

قم بإحراق كل جيوش الحزن

ففي هذه المرة ستكون السماء بلا سقف مفتوحة لك

لذا فلتملأ الكون إلى أقصى حد

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقًا :

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.