Navigation Menu+

حقيقة رمضان؟!

Posted on سبتمبر 25, 2016 by in رُبَّمَا

تمت زيارة التدوينة: 2630 مرات

 

 

يأتي رمضان كل عام، رحمات من الله لنا، لأن نجدد العهد ! لأن نطهر أنفسنا عن أحد عشر شهراً مضى !  لأن نتغير للأفضل وهو الأساس ! البعض فيه هو هو لم يتغير ! قبل رمضان بأيام يرسل المواعظ عن اغتنام رمضان ليدافع شعوراً داخله أنه سيبذل لرمضان،وكل ما بذله هي تلك الموعظتين التي ألبسته شعور الارتياح ! والبعض ذا عزيمة مؤقتة ! منذ أن يعلن رمضان وهو مغلق جواله ،منقطع عن كل شيء من متع الدنيا، يتعبد ويدعو في هذا الشهر، وما أن يعلن غداً العيد ،حتى عاد هو الشخص ذاته الذي كان في شعبان! حقيقة رمضان أن يغيرنا للأفضل، أن يخرجنا أناساً بعكس ماكنا ! رمضان ليس عشرات الختمات التي لا تتجاوز حلوقنا ! بل هي تلك الآية التي تحيي فينا ما مات ! تغير أفكارنا! وتحسن سلوكنا! تقربنا أكثر لحقيقة وجودنا على هذه الأرض!

عندما ينتهي رمضان فليتحسس كل واحد منا قلبه !

وحينها سيعرف ثمرة رمضان في قلبه !

 

 

أضف تعليقًا :

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.